عصر النهضة

عصر النهضة

عصر النهضة

الثورة العلمية

سمي بعصر وليس عصوراً؛ لأنه لم يستمر هذا العصر بالتداول، لا نجد أسماء فلاسفة كثيرين فيه، إلا أنه اشتهر بالفن والإبداع والإنجاز، كانت لـه أهمية كبيرة، فكان يدعو للحرية والخلاص وعصر النهوض من سبات العصور الوسطى، فظهرت حياة مختلفة تماماً عن الحياة التي قبلها، أفضى هذا العصر إلى ثورة كبرى في تاريخ أوروبا والعالم على مستوى المنهجية الفكرية وعلى مستوى الأدب ومن ثم على المستوى العلمي، فمع أن عصر النهضة لم يكن فلسفيّاً إلا أنه كان عصراً لتحرر العقل وعصراً شهد ثورة علمية؛ مما جعله من أهم العصور التي حضّرت لثورة فلسفية جديدة، فالنهضة حركة ثقافية لا تقتصر على الفنون بل ترجمة لنظرة جديدة عن الإنسان وكما ظهر مفهوم الإنسانوية (الأنسنة) أي الاهتمام بالإنسان.

وعد اجبرات

المدير العام لموقع زين بوست، محررة وباحثة.

View All Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *