دافع عن نفسك لا تصمت

دافع عن نفسك لا تصمت

يقول الاخصائي أسامة الجامع في كتابه الحياة مشاعر (دافع عن نفسك لا تصمت).

دافع عن نفسك لا تصمت

ان من الناس من اصابته الحرقة بسبب صمته، بسبب مراعاه مشاعر من لا يراعي مشاعره، ان الدفاع عن النفس لا يعني الشجار ولا يعني الشتائم، يعني ان تعطي نفسك حقها

وفي ذلك يكفي شرحاً وافياً في كلمات بسيطة واضحة ومفهومة، ان ما يحصل للعديد منا انه يصمت رغماً عنه بسبب العديد من الامور وجميع تلك الامور (نفسية).

دافع عن نفسك لا تصمت

واقتبس من نفس الكتاب..

ان تضع للأخرين حدود اين يقفون عند التعامل معك لاحقاً

وهذا ما يجب علينا جميعاً الأنتباه جيداً عليه، اننا في حالة ظلم متكررة لأنفسنا في العديد من المواقف صامتين غير متخذين اي وسيلة دفاعية وخلال الزمن ستصبح هناك تراكمات وتكثر شيئاً فشيء الى ان نصل الى مرحلة نصبح فيها في مشكلة نفسية كبيرة.

دافع عن نفسك ان كنت مظلوماً، بدل الصمت تحدث لترتاح، رأيت من يجاهد لأقناع الطرف الأخر، فيستهلك طاقته، ويضيع وقته، ليس مطلوباً منك ان تقنع احد، اعرض رأيك وكفى، ليس مهماً ان يقتنع الطرف الأخر

أقول سلمت اخي أسامة على هذه الكلمات العميقة التي تعطي معاني فعلية ملموسة، نعم دافع عن نفسك ان ما يقع بشكل مستمر علينا يضعنا في قوقعة لا نعرف اسمها الا انها من صنعنا، دافع عن نفسك ولا تهتم فيما سيراه او يفكر فيه الأخرون، دافع عن نفسك لأنه يجب ذلك وليس للثرثرة، ان دفاعك عن نفسك يعطيك تقدير لذاتك ويزيدك ثقة.

اذا كان لديك سؤال فأسال، لا تصمت خشية نظرة الأخرين لسؤالك أنه سخيف

مهما كان وبغض النظر عن طبيعته او طبيعة الموضوع انت انسان ولديك حرية التعبير والسؤال كيفما اردت في شيء تريد.

انت انسان رائع، انسان لك قيمة، لك اعتبار، تملك مخزوناً من الصفات الجميلة، انت لا تستحق التعامل باجحاف، لا تستحق سوء المعاملة، انت تستحق معاملة طيبة، تستحق كلاماً مليئاً بالأحترام والتقدير

وفي هذا الختام يجب عليك ان تعلم ان ما يمنعك عن الدفاع عن نفسك هي طريقة تفكيرك، إذ كان هناك نصيحة لك فأني انصحك في تحسين جودة حياتك.

دافع عن نفسك لا تصمت

تحسين جودة الحياة

ومن النصائح لتحسين جودة الحياة حسب الأخصائي اسامة الجامع:
1- أن تعمل نفس ما اعتدت عليه لكن بطريقة مختلفة، جدد حياتك فالتنويع متعة.
2- تغيير طريقة التفكير، مثل من التفكير أبيض وأسود إلى التفكير النسبي المتدرج، ومن القفز نحو الاستنتاج فجأة إلى عدم الاستنتاج إلا بدليل.
3- التصرف بعفوية بدل الحذر المفرط، (استمتع بما تفعل).

اقرأ ايضاً
علم نفس الانترنت
هل أنت كثير الشكوى والتذمر؟
هل انت داخل علاقة السامة؟

رمزي الصقار

المدير التنفيذي لموقع زين بوست، كاتب ومفكر.

View All Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *